الثلاثاء، 19 فبراير، 2008

الساقية

حتى منتصف القرن الماضى كانت الساقية مع الشادوف (النبرو) هي وسائل الرى المتاحة لسقى الزرع ليس فى شمبات وحسب ولكن على كل الشريط النيل بالسودان ومن بعدها دخلت وابورات الديزل ومن بعدها وابورات الهكرباء ومن ثم بدأت السواقى فى الانحسار ثم الاندثاروهذه الصورة لساقية تجرها الثيران فى واحدة من مزارع شمبات فى منتصف القرن الماضى

ليست هناك تعليقات: